شركة DynaOptics تقدم مفهوم جديد للتكبير البصري في كاميرات الهواتف, وبسمك يناسب الرشيق منها!

شركة DynaOptics تقدم مفهوم جديد للتكبير البصري في كاميرات الهواتف, وبسمك يناسب الرشيق منها!

7119554.jpg

الأجهزة التي تندرج تحت فئة هاتف-كاميرا عادة ما تكون ذات جحوظ ظاهر فوق حساس الكاميرا الخاص بها, والسبب بكل بساطة هو  المجال المطلوب للتحرك فيه العدسات لتحقيق التكبير البصري, لكن لدينا شركة جديدة وليست بالمشهورة تدعى DynaOptics, وتقوم بتجيمع التبرعات لتقديم تقنية التكبير البصري بإسلوب مبتكر بعيدا عن تلك الأجحام المزعجة, وغايتها هي توفير التقنية -التكبير البصري- حتى في الهواتف الرشيقة. تقوم الطريقة الأساسية في التكبير البصري في الكاميرات كبيرة الحجم الموجودة في الهواتف في الهواتف على عدة عدسات تتحرك مبتعدة أو مقتربة من بعضها بعضا لتوفير التكبير البصري, الذي يحافظ على الدقة الرقمية ولا يأخذ منها شيئا, لكن المشكلة الكبيرة في تلك التقنية هي حاجتها لمجال كبير نسبيا لتتحرك خلاله, وهو ما سيضطر الشركة المصنعة لوضع ذلك الجحزظ الكبير وغير الجميل, خصوصا إذا ما كان على هاتف, بالتالي الشركات تتحاشى وضع التقنية في الهواتف الراقية, والمعروف عنها بالرشاقة.

أما شركة DynaOptics, فهي تقدم حل بمفهوم مبتكر ورائع, فتقنيتها تعتمد على عدسات تتحرك جانبيا (أي أن المسافة بينها تبقى ثابتة) والحركة تكون بمجال يقدر المايكرون, ومن هنا يتبين لنا شدة الدقة التي تتحرك بها العدسات, بوالتالي الحجم الصغير الذي ستشغله عندما تدرج في حساسات الكاميرات في الهواتف المستقبيلة, محافظة على عملية التقنية وجمال هاتف, بالمقابل الشركة تقول أن منتجها سيكون بثمن مقبول, وبجودة عالية.

المصدر.

 

يمكنك الآن تجربة واجهة نظام Jolla مع لانشر لأجهزة أندرويد 4,2+.

TSMC تعمل جاهدة لضمان إستمرارية شراكتها مع آبل, بدل سامسونج.

TSMC تعمل جاهدة لضمان إستمرارية شراكتها مع آبل, بدل سامسونج.