هل تسائلت: كيف تمكنت آبل من صنع آيباد آير 2 بسمك 6,1 ملم؟ هنا ستجد الجواب!

هل تسائلت: كيف تمكنت آبل من صنع آيباد آير 2 بسمك 6,1 ملم؟ هنا ستجد الجواب!

ipad42.jpg

بعد ان قامت لآبل بالإعلان عن لوحيها الجديد الرائد, آيباد آير 2, تبين لنا أنه يحمل وبشكل رسمي لقب أنحف لوحي في العالم, مع سماكة 6,1 ملمتر وبهيكل من الألومينيوم الأنيق, لكن لَرُبَّ لسائلٍ أن يسأل: كيف تمكنت آبل من فعل ذلك؟ لقد تمكنت شركة آبل من تقديم لوحي جميل بتصميم يميل للبساطة بشطل مفرط, كالعادة, واللوحي يأتي بهيكل من الألومينيوم والزجاج, وبسمك 6,1 ملم فقط, وهذا أقل بـ1,4 ملم من سلفه آيباد آير 1, الذي كان نحيفاً أصلا, فالسؤال الذي يطرح نفسه هو: ما هي الآلية التي إتبعهتها آبل لتحقيق هذا السمك القياسي؟ في الواقع الشركة الأمريكية قامت بتعديلات على التصميم بالرغم من الحفاظ على بنيته العامة, أولا قام فريق التصميم بحذف زر التبديل بين الوضع صامت\هزاز, فبدل من إعادة تصميمه قاموا بإلغائه كليا, بعد ذلك نلاحظ أن أزرار الصوت تم تقريبها من الظهر وإبعادها عن الزجاج الأمامي.

لكن هذا ليس كافي لتحقيق السمك الحالي! الخطوة الأكبر هي في تقليص طبقات الشاشة, فبينما هي بالأساس 3 طبقات, الأولى التي تتضمن طبقة العرض LCD والثانية التي تتضمن طبقة اللمس, والأخيرة الخارجية التي تتمثل بطبقة الحماية, قامت الشركة الأمريكية -بحسب كلامها- بإستخدام طبقة واحدة شاملة.

الأمر الرائع أيضا أن الشركة تعد بعمر بطارية يبلغ 10 ساعات كحال سلفه, بالرغم من قلة السماكه بمقدار كبير!

المصدر.

شاحن Motorola Turbo Charger من موتورولا يظهر عبر صور, تعرف على آلية عمله.

شاحن Motorola Turbo Charger من موتورولا يظهر عبر صور, تعرف على آلية عمله.

يمكنك الآن تجربة واجهة نظام Jolla مع لانشر لأجهزة أندرويد 4,2+.